البيئة - الضوء الأخضر: 2000 طالب متحدون في فعالية فلاش موب: "وحدة اللون" المهمة اجتماعياً
البيئة - الضوء الأخضر: 2000 طالب متحدون في فعالية فلاش موب: "وحدة اللون" المهمة اجتماعياً
أجرى طلاب جامعة الصداقة الروسية بين الشعوب فعالية فلاش موب لدعم فكرة مدينة نظيفة وتطوير التعليم البيئي. وقد حضر أكثر من 2000 طالب إلى الجامعة بملابس خضراء اللون.

وفي 26-27 آذار/ مارس، استعرض طلاب جامعة الصداقة الروسية بين الشعوب ما في خزانة ملابسهم وفضلوا لوحة صديقة للبيئة للتأكيد عليها مرة أخرى - نقاء العالم في أيدي الشباب. ويمكن لأي شخص أن يصبح مشاركاً في فعالية فلاش موب من خلال ربط الأشرطة الخضراء الرمزية التي يوزعها متطوعو الحركة.

"وحدة اللون" :هي عبارة عن فعالية فلاش موب تدعو لتوحيد الطلاب الناشطين من مختلف أنحاء العالم وجذب انتباه الجمهور إلى المشكلات الاجتماعية الهامة.

"أردنا أن نلفت الانتباه إلى المشكلة الحقيقية الحادة وأردنا من خلال الوحدة أن نُظهر بأننا لسنا غير مبالين، وأننا طلاب مهتمون بالترويج لفكرة البيئة الصحية – حيث يتم إنشاء مواقع منفصلة لجمع النفايات والبطاريات والأغطية البلاستيكية في جميع أنحاء الجامعة. وبينما نتلقى استجابة من الطلاب، فإن مثل هذه الإجراءات، وفعالية فلاش موب، والمشاريع سيتم دعمها وإطلاقها من قبل هيئات الإدارة الذاتية الطلابية"-، قال منظم فعالية فلاش موب، نائب رئيس مجلس الطلاب في جامعة الصداقة الروسية بين الشعوب المعني بالاتصالات الخارجية والداخلية.

يتم إجراء فعالية فلاش موب "وحدة اللون" للمرة الثانية. وقد كان موضوع فعالية فلاش موب في المرة الأولى - "نحن مختلفون، لكننا موحدون". في هذه المرة، لفتت فعالية  فلاش موب "وحدة اللون" الانتباه إلى مشكلة أكثر خطورة - مشكلة البيئة.

آخبار
كل الاخبار
الحياة في رودن
19 مايو
كنت أفكر أني لست كاتبة سيناريو ولكني كنت مخطئة

كيف ساعدت المغنية مانيجا طالبة من جامعة الصداقة لبدء الصعود في عالم السينما، وما هي الموضوعات "الحقيقية" ولماذا من المهم رؤية العالم من مختلف الزوايا - كل هذا في المقابلة مع ألكسنرا آدويفا (كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، قسم الفلسفة، السنة الدراسية الرابعة) .

الحياة في رودن
17 مايو
50 دولة - تذكرة واحدة: أرسلت جامعة الصداقة ضيوف مهرجان "كوكب الجنوب الغربي" في رحلة حول العالم

مرة في عام تمنح RUDN Airlines الفرصة لزيارة عشرات البلدان في غضون ساعات قليلة.

الحياة في رودن
03 مايو
تم في جامعة الصداقة افتتاح قاعة باسم الكاتب الروسي فيكتور أستافييف

تم افتتاح قاعة سميت على اسم الكاتب الروسي فيكتور أستافيف وذلك في كلية الآداب بجامعة الصداقة. ليس من قبيل الصدفة أن الحدث وقع عشية الذكرى الـ 76 للنصر في الحرب الوطنية العظمى. كان فيكتور بتروفيتش جنديًا عاديًا ونجا بأعجوبة بعد ثلاث إصابات وقدم للعالم أعمالًا رائعة عن الحرب. الآن يمكن لطلاب الجامعة من جميع أنحاء العالم التفاعل مع أعماله. تحتوي الغرفة رقم 630 على كتب ومعرض متنقل بعنوان :"حقيقة الخنادق مع فيكتور أستافيف".